منوعات

أستاذ الصحة العامة يحذر: “لم ننتصر على كورونا بعد”

قال عبد اللطيف المر ، أستاذ الصحة العامة بجامعة الزقازيق ، إن لقاحي فيروس كورونا الصيني لا يزالان في طور الاختبار ، وبالتالي لا يمكن لأحد القول أنهما آمنان ، لكن اختباراتهما الأولية كانت ناجحة. .

وأضاف “المر” خلال لقائه ببرنامج “صباح الخير يا مصر” المذاع على القناة الأولى ، اليوم الأربعاء ،: “من أجل استخدام اللقاح يجب أن يكون ناجحًا وفعالًا وليس له أي آثار جانبية بينما لا يزال. القدرة على حماية الجسم من الإصابة بالفيروس “.

وتابع استاذ الصحة العامة بجامعة الزقازيق: يجب الانتظار لفترة معينة قد تكون أطول ، وذلك للتأكد من دوام اللقاح ، ويجب الإعلان عن هذه النتائج على موقع منظمة الصحة العالمية والدوريات العلمية. ، وبالتالي لا يعني أن التجارب السريرية بدأت في مصر منذ أسبوعين. ندخل التطعيم الشهر المقبل أو حتى بعده. “

وأشار المر إلى أن الحد الأدنى من التطعيم هو إعطاء اللقاح لـ20٪ من الناس لضمان فعاليته ، لافتاً إلى أن القلق من تكرار سيناريو الإنفلونزا الإسبانية أمر مشروع ، لكن لا ينبغي أن يطلق عليه مخاوف ، مؤكدا أنه لم يثبت علميا حتى الآن حدوث موجة ثانية من فيروس كورونا. : “لكن سيحدث في كثير من الأحيان” ، مشددًا على أهمية اتخاذ الإجراءات الاحترازية من قبل الدولة المصرية ، إذ تقترب من الانتصار على الجولة الأولى من فيروس كورونا ، معلقًا: “كورونا غير موجود ، مازال موجودًا ، و ما زلنا نحاول إلحاق الهزيمة به ، ويجب علينا تطبيق الإجراءات الاحترازية أكثر من الأولى “. .

أعلنت وزارة الصحة والسكان ، الثلاثاء ، خروج 508 أشخاص متماثلين للشفاء من فيروس كورونا من المستشفيات ، بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة والشفاء وفق توجيهات منظمة الصحة العالمية ، ليرتفع بذلك إجمالي المتعافين من الفيروس. إلى 96،094 حالة حتى أمس.

صرح مستشار وزير الصحة والسكان لشؤون الإعلام والمتحدث الرسمي باسم الوزارة أنه تم تسجيل 124 حالة جديدة ثبتت ايجابية للتحاليل المخبرية للفيروس ، وذلك ضمن إجراءات المراقبة والتحقيق والفحص اللازمة التي تقوم الوزارة بها. وفقا لإرشادات منظمة الصحة العالمية ، مشيرة إلى وفاة 13 حالة جديدة.

وقال إنه بحسب توصيات منظمة الصحة العالمية الصادرة في 27 مايو 2020 ، فإن اختفاء الأعراض لمدة 10 أيام بعد الإصابة يعد مؤشرا على تعافي المريض من فيروس كورونا.

وذكر أن العدد الإجمالي الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد ، حتى الثلاثاء ، هو 103079 حالة ، منها 96094 حالة تم شفاؤها ، و 5914 حالة وفاة.

تواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها في جميع محافظات الجمهورية ، ومتابعة الموقف أولاً بأول بشأن فيروس “كورونا المستجد” ، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية ، كما قامت الوزارة بذلك. تخصيص عدد من وسائل الاتصال لتلقي استفسارات المواطنين حول فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية. ومنها الخط الساخن “105” و “15335” ورقم الواتس اب “01553105105” ، بالإضافة إلى تطبيق “إيجيبت هيلث” المتوفر على الهواتف الذكية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *