منوعات

إيطاليا تعلن استعدادها لمساعدة المتضررين من انفجار مرفأ بيروت

أعلن وزير الدفاع الإيطالي لورنزو غيريني ، أن بلاده مستعدة لمساعدة اللبنانيين المتضررين من انفجار ميناء بيروت الذي وقع في 4 آب / أغسطس.

وجاءت تصريحات الوزير غريني خلال لقائه بالرئيس اللبناني العماد ميشال عون ، ظهر اليوم الاثنين ، في قصر بعبدا ، بحسب بيان صادر عن رئاسة الجمهورية اللبنانية.

وأكد غريني أن بلاده مستعدة لتلبية طلبات لبنان لتأمين المساعدة اللازمة للبنانيين المتضررين من انفجار المرفأ.

وقدم تعازي الحكومة الإيطالية والشعب الإيطالي في ضحايا الانفجار الذي وقع في مرفأ بيروت ، متمنيا الشفاء العاجل للجرحى.

وأكد أن إيطاليا وقفت إلى جانب اللبنانيين في المحنة الجديدة التي يواجهونها ، معتبراً أن المساعدة التي قدمتها وستقدمها دليل على الصداقة بين البلدين والشعبين التي تزداد قوة عاماً بعد عام.

من جهته ، رحب الرئيس عون بالوزير غريني والوفد المرافق له ، وشكر إيطاليا على الدعم الذي قدمته للبنان في هذا الظرف الدقيق ، منوهاً بالمشاركة الإيطالية في قوة الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان في الجنوب للحفاظ على الأمن والاستقرار في لبنان. تنفيذ القرار 1701.

واعتبر الرئيس عون أن “المبادرات الإيطالية تجاه لبنان كانت دائما وستبقى دليلا ساطعا على العلاقات اللبنانية الإيطالية العميقة الجذور”.

وعرض الصعوبات التي واجهها لبنان وما زال يواجهها ، حيث حدد الاحتياجات بأنها كبيرة وضخمة على جميع المستويات ولا تقتصر فقط على الأولويات الأربع التي حددها مؤتمر باريس في القطاعات الطبية والصحية والتعليمية والغذائية ، بالإضافة إلى تأهيل بيروت.

وأوضح التحديات التي يعمل لبنان على معالجتها والتي تنقسم بين أزمته الاقتصادية والمالية وتداعيات وباء كورونا والتهجير السوري إلى لبنان ، بالإضافة إلى أوضاع اللاجئين الفلسطينيين على أرضه.

ودعا إيطاليا إلى العمل لمساعدة لبنان على تسهيل عودة النازحين السوريين إلى بلادهم ، خاصة بعد أن حل الاستقرار في مناطق واسعة من سوريا.

في 4 آب ، اهتزت بيروت بانفجار هائل في نترات الأمونيوم في أحد مستودعات الميناء ، مما أسفر عن مقتل أكثر من 180 شخصًا وإصابة 6000 آخرين على الأقل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *