بنوك ومؤسسات

ارتفعت الودائع المصرفية بالعملة المحلية إلى 728.5 مليار جنيه إسترليني في 11 شهرًا

ارتفع إجمالي الودائع بالعملة المحلية لدى البنوك غير الحكومية بمقدار 728.446 مليار جنيه إسترليني إلى 4.388 تريليون جنيه إسترليني في نهاية نوفمبر 2021 ، مقارنة بـ 3.660 تريليون جنيه إسترليني في نهاية ديسمبر 2020.

أظهرت بيانات البنك المركزي الشهرية ، التي تلقت أموال الغد نسخة منها ، أن الودائع بالعملة المحلية تم تقسيمها إلى ودائع تحت الطلب ، مسجلة 665.597 مليار جنيه إسترليني في نهاية نوفمبر 2021 ، مقارنة بنحو 532.340 مليار جنيه في نهاية ديسمبر 2020.

تم تداول الودائع لأجل وسندات الادخار عند 3.723 تريليون جنيه إسترليني في نهاية نوفمبر 2021 ، مقارنة بـ 3.128 تريليون جنيه إسترليني في نهاية ديسمبر 2020.

تم تقسيم الودائع المرئية إلى القطاع العام عند 46.898 مليار جنيه إسترليني ، والقطاع الخاص عند 386.251 مليار جنيه إسترليني والقطاع العائلي عند 232.920 مليار جنيه إسترليني بحلول نهاية نوفمبر 2021.

وقسمت الودائع لأجل وسندات التوفير إلى قطاع عام بقيمة 420.85 مليار جنيه والقطاع الخاص 196.037 مليار جنيه.

في نوفمبر وحده ، ارتفع إجمالي الودائع بالعملة المحلية لدى البنوك بخلاف الحكومة بمقدار 80.2 مليار جنيه إسترليني إلى 4.388 تريليون جنيه إسترليني في نهاية نوفمبر 2021 ، من 4.308 تريليون جنيه إسترليني في نهاية أكتوبر 2021.

يوضح الجدول التالي تطور الودائع بالعملة المحلية في عام 2021:

الشهر القيمة
ديسمبر 2020 3660 تريليون جنيه
يناير 2021 3.692 تريليون جنيه
فبراير 2021 3.759 تريليون جنيه
مارس 2021 3.859 تريليون جنيه
أبريل 2021 3.879 تريليون جنيه
مايو 2021 3.932 تريليون جنيه
يونيو 2021 4.033 تريليون جنيه
يوليو 2021 4.069 تريليون جنيه
أغسطس 2021 4.154 تريليون جنيه
سبتمبر 2021 4.238 تريليون جنيه
أكتوبر 2021 4.308 تريليون جنيه
نوفمبر 2021 4.388 تريليون جنيه

انقر هنا لتتبع أموال الغد في تطبيق Pulse

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *