منوعات

“البترول”: الزيادة في إنتاج الحقل الخلفي إلى 2.7 مليار قدم مكعب من الغاز

أعلن المهندس طارق الملا ، وزير البترول والثروة المعدنية ، أن مشروع حقل زهر يمثل نموذجًا في تخطيط السجلات العالمية وتنفيذها ومتابعتها وتحقيقها ، مشيرًا إلى أن الطريق إلى الأمام مستمر وفقًا للخطط الزمنية المخططة لإكمال المشروع مراحل ووضعها على خريطة الإنتاج ، مشيدًا بالتعاون البنّاء بين قطاع النفط والشركاء الأجانب في مشروع إيني وبيبي وروزنفت ومبادلة ، كما أشاد بمشاركة المجتمع في المشروع في محافظة بورسعيد ، في إطار اهتمام قطاع البترول بالمساهمة في التنمية المجتمعية في المناطق المحيطة بالمشروعات البترولية.

جاء ذلك خلال رئاسة وزير البترول ، إجتماع الجمعية العامة لشركة بترو-صن رايز للموافقة على ميزانية السنة المالية 2020/2021 ، بحضور الجيولوجي أشرف فرج ، وكيل الوزارة الأول للاتفاقيات و الاستكشاف والمهندس عبد العز الريجال ، الرئيس التنفيذي لهيئة البترول والمهندس أسامة البقالي ، رئيس الشركة القابضة للغاز الطبيعي ونواب رئيس إيجاس والهيئة البترولية للشؤون المالية والعمليات والاستكشاف والإنتاج والرقابة الشركات الأجنبية والمشتركة.

خلال اللقاء ، استعرض المهندس عاطف حسن ، رئيس الشركة ، ما حققته الشركة خلال الفترة الأخيرة من السنة المالية 2019/2020 ، حيث أشار إلى زيادة إنتاج الغاز من حقل زهر ليصل إلى 2.7 مليار قدم مكعب من الغاز في نوفمبر 2019 ، نتيجة للإسراع في إكمال المشروع ، حيث نجحت الشركة في وضع 4 آبار في المنطقة الجنوبية على خريطة الإنتاج ، وبذلك يصل إجمالي آبار الإنتاج من حقل الزهر إلى 14 بئراً ، متزامنًا مع تطوير خط الإنتاج البحري الجديد بقطر 30 بوصة في أغسطس 2019 ، مما يشير إلى أنه من المتوقع أن يدخل البئر الخامس عشر في الإنتاج في مارس المقبل. تبلغ الطاقة الإنتاجية الحالية لهذا الحقل حوالي 3 مليارات قدم مكعب في اليوم.

المهندس وأضاف عاطف حسن أن الشركة وضعت خطة استثمارية خلال السنة المالية 2020/2021 بميزانية قدرها 408 مليون دولار لمواصلة تنفيذ أنشطة الاستكشاف والتطوير في منطقة زهر للحفاظ على تقدم معدلات الإنتاج والحفاظ على أصول الشركة.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *