بنوك ومؤسسات

البنك التجاري الدولي يوقع عقد جديد لمدة 5 سنوات مع “فيزا”

أعلن البنك التجاري الدولي – مصر (CIB) عن توقيع شراكة بالتعاون مع الشركة الرائدة عالميًا في مجال المدفوعات الرقمية VISA للإعلان عن عقد تجاري جديد مدته 5 سنوات لتنفيذ الهدف الاستراتيجي للبنك التجاري الدولي وفيزا واستراتيجية الدولة لدعم الشركات الصغيرة. والشركات متوسطة الحجم.

ستجلب هذه الشراكة المزيد من رواد الأعمال إلى السوق من خلال تزويد عملاء الخدمات المصرفية التجارية CIB بالعديد من المزايا الحصرية التي ستمكنهم من إدارة أعمالهم بكفاءة أكبر والتكيف مع الخصائص المتغيرة للسوق.
بناءً على الدعم الذي تقدمه VISA لرفع مستوى الشركات الصغيرة في جميع أنحاء العالم من خلال حلول الأعمال المختلفة ، سيساهم ذلك أيضًا في ازدهار الشركات المستمر باستخدام منصات وحلول جديدة مثل: عملية الدفع المبسطة وكذلك عملية القبول المدفوعات.
وقالت ملك البابا ، المدير العام لشركة Visa في مصر: “شراكتنا مع البنك التجاري الدولي توفر حلولًا وإمكانيات رقمية لأصحاب الأعمال الواعدة التي ستمكنهم من تمييز أنفسهم محليًا وعالميًا في الاقتصاد الرقمي”. أدوات رقمية جديدة صغيرة ستتمكن الشركات والشركات الصغيرة والمتوسطة من توسيع وتحسين خيارات الدفع الوطنية والدولية التي تندرج في إطار استراتيجية VISA لتسهيل الحركة العالمية للأموال. “
وقال رشوان حمادي ، رئيس الخدمات المصرفية للأفراد والخدمات المصرفية للأفراد في البنك التجاري الدولي: “نتطلع إلى الاستفادة من هذه الشراكة في تطوير مشاريع جديدة حيث تلعب الشركات الصغيرة والمتوسطة دورًا حيويًا في مجتمعاتنا”. “مع حلول Visa المتقدمة ومبادرات الشركاء المستقبلية ، سيتمكن عملاء CIB من الأعمال التجارية من التوسع ودفع أعمالهم إلى أبعد من ذلك.”
أطلق البنك التجاري الدولي مؤخرًا وحدة نمو البنك التجاري الدولي ، والتي تهدف إلى تسهيل الأعمال المصرفية للشركات الصغيرة بمبيعات سنوية تقل عن 50 مليون جنيه مصري. تماشيًا مع الرؤية المصرية 2030 ، يلتزم البنك التجاري الدولي أيضًا بتطوير التمويل للشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم مع التركيز بشكل خاص على الشركات المملوكة للنساء. من خلال هذه الشراكة ، سيقدم CIB و Visa حلولًا مبتكرة مصممة لرائدات الأعمال باستخدام أدوات وقدرات Visa المتقدمة.

انقر هنا لمتابعة أموال الغد في تطبيق Pulse

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *