منوعات

التعليم العالي يكشف 5 جهات دولية لإبرام اتفاقيات مع جامعة الجلالة

قال الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي ، إن جامعة الجلالة جهزت بأحدث التقنيات ، مؤكداً أن الفترة الزمنية التي انتهى فيها المشروع وجاهزاً للافتتاح لم تكتمل بعد عامين ونصف ، وجبل. تم تحويلها إلى جامعة ومنتجعات سكنية وبنية تحتية مهمة.

وأضاف الوزير ، خلال لقاء الشباب المصري الدارس في الخارج ، بحضور وزير الهجرة بمقر جامعة الجلالة ، وبحضور شخصيات من فيينا واليابان وأمريكا وإنجلترا ، من أجل عقد اتفاقيات. ويرون الصرح ويؤكدون عظمة قدرة بلادهم على تحقيق هذا الإنجاز في تلك الفترة القصيرة.

وأكد عبد الغفار أن لدينا 5 هيئات عالمية لإبرام اتفاقيات دولية لإبرام توأمة أو درجة مزدوجة بنفس المناهج والجودة التعليمية مع جامعة الجلالة.

وتابع وزير التعليم العالي: “نهدف خلال 10 سنوات لجامعة الجلالة براند إلى استقطاب الطلاب ، موضحا أن هناك أعضاء هيئة تدريس متميزين سواء من داخل مصر أو خارجها ، وكل مقومات النجاح لهذه الجامعة متوفرة وهناك هو متابعة دقيقة من قبل رئيس الجمهورية بشكل يومي ونقدم له تقريرا كاملا عما تم انجازه “. قم بإنجازها للتأكد من أن كل ما يقدم للمصريين هو شيء مميز.

أكد الدكتور خالد عبد الغفار أن القيادة المصرية مهتمة بتعليم وبناء الشعب المصري بطريقة حديثة ، ويجب أن يكون التعليم في صميم هذا التغيير ، ولا توجد دولة في العالم استطاعت تحقيق التغيير. إلا من خلال التعليم.

وأشار إلى أنه بالتوازي مع تلك الجامعات الخاصة لدينا اهتمام بالجامعات الحكومية المرموقة ، ويتم تحديث البرامج المقدمة لتتناسب مع سوق العمل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *