منوعات

“القوى العاملة”: حل مشكلة 390 عاملاً بإحدى الشركات بالعاشر من رمضان

نجحت جهود وزارة القوى العاملة بالتعاون مع الاتحاد العام لعمال الصناعات الغذائية فى حل مشكلة 390 عاملاً بالشركة المصرية للصناعات الغذائية “هنى ويل” فى العاشر من رمضان.

وافق وزير القوى العاملة محمد سعفان على صرف رواتب شهري أغسطس وسبتمبر لموظفي “هانيويل” من صندوق الإغاثة الطارئ للعمال التابع للوزارة ، مؤكداً أنه لا يجوز المساس بأجور العمال ، حيث إنها من الالتزامات الأساسية على صاحب العمل. التي تحميها قوة القانون.

حضر حوالي 50 عاملاً من الشركة إلى ديوان عام الوزارة ، وكان في استقبالهم خالد أبو بكر رئيس الإدارة المركزية لرعاية القوى العاملة ، وناقشوا مطالبهم بتوفير المواصلات على حالتها ، وكذلك صرف الرواتب. لشهري أغسطس وسبتمبر وبقية أبريل ومايو 2020 رواتب.

التقى وزير القوى العاملة ، محمد سعفان ، بديوان عام الوزارة ، أحمد الضبعة رئيس مجلس إدارة الشركة وممثليها ، وخالد عيش رئيس النقابة العامة للصناعات الغذائية ، في حضور مدحت الغمراوي مدير مديرية القوى العاملة بالشرقية وأحمد عبد الهادي وكيل المديرية.

تم الاتفاق على أن يلتزم العاملون بتشغيل الشركة بكامل طاقتها ، والحضور إلى مقر العمل في المواعيد الرسمية والمنتظمة ، بالإضافة إلى التزام الشركة بدفع بدل نقل يومي للعمال لمدة عشرة. أيام من أجل توفير المواصلات لهم كالمعتاد ، واعتبار الجزء المقتطع من الراتب في أبريل ومايو. 2020.

وشكر الوزير طرفي العمل والإنتاج على تفعيل دور المفاوضة الجماعية والحوار البناء مما يعود بالفائدة على الطرفين بالتوصل إلى حل ودي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *