منوعات

اليمن والاتحاد الأوروبي يبحثان تطورات الأوضاع على الساحة اليمنية

بحث رئيس مجلس النواب اليمني ، سلطان البركاني ، اليوم الاثنين ، مع سفير الاتحاد الأوروبي في اليمن هانز جروندبرج ، عددا من القضايا وتطورات الأوضاع على الساحة اليمنية.
وجرى خلال الاجتماع ، بحسب وكالة الأنباء اليمنية ، بحث تصعيد ميليشيات الانقلاب الحوثي على مأرب ، والوضع السياسي والاقتصادي والإنساني ، وأزمة خزان سفير ، وممارسات الحوثيين في مختلف المجالات وعدم التزامهم بالسلام. الخيارات ، بما في ذلك عدم تنفيذ اتفاق ستوكهولم بشأن الحديدة وانتهاك آلية تنفيذ اتفاقية ستوكهولم وقراراتها. ومشاريع دولية للهدنة وإنهاء الحرب وإحلال السلام.
وعبر البركاني ، خلال الاجتماع ، عن أسفه لمواقف الاتحاد الأوروبي وحالة الصمت تجاه تصرفات الحوثيين وقتلهم وتدميرهم وانتهاكهم لكافة الاتفاقات والتصعيد العسكري تجاه مأرب وكذا ممارساته في تقييد الحريات. والعبث بالمناهج التعليمية ونهب مدخرات الناس وممتلكاتهم وإصدار أحكام بالإعدام ، مؤكدين على أهمية دور الدول. الاتحاد الأوروبي لوقف هذا العبث بالحوثيين والمشروع الإيراني الذي ينفذه في اليمن.
وأكد أن الحكومة اليمنية قبلت خيارات السلام وتناولت كافة مشاريعها من خلال مبعوثي الأمم المتحدة الثلاثة ووقعت اتفاقية ستوكهولم التي تواجه اليوم ضغوطا كبيرة لإلغائها على المستويين العام والسياسي ، مؤكدا شرعية جهود الحكومة اليمنية. المبعوث الدولي مارتن غريفيث الذي يواجه تعنت الحوثيين ورافضا لكل جهوده.
من جانبه أوضح سفير الاتحاد الأوروبي موقف الاتحاد الداعم للشرعية وحرصاً على اليمن لتحقيق الأمن والسلام والاستقرار بمختلف أجزائه ، مؤكداً أن السلام هو أفضل حل للأزمة اليمنية وأن الاتحاد الأوروبي يدعم جهود مبعوث الأمم المتحدة مارتن غريفيث ومبادراته من أجل السلام وإنهاء الحرب.
وشدد على ضرورة وقف الحرب في مأرب بشكل عاجل ، مشيرا إلى الجهود التي يبذلها الاتحاد الأوروبي لتمويل إنقاذ خزان سفير وتجاوز كارثته البيئية والاقتصادية ، وأكد مجددا أن الاتحاد سيواصل العمل مع مختلف الأطراف. لخدمة اليمن وتجاوز أزماته وتحقيق تطلعات شعبه.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *