بنوك ومؤسسات

لأول مرة في تاريخ البنك ، يضخ البنك الأهلي المصري 9 مليارات جنيه إسترليني في الخدمات المصرفية للأفراد في شهر واحد

قال يحيى أبو الفتوح ، نائب رئيس البنك الأهلي المصري ، إن البنك وصل إلى 9 مليارات جنيه إسترليني في تمويل التجزئة في نوفمبر للمرة الأولى في تاريخ البنك.

وأضاف في تصريحات خاصة لأموال الغد ، أن المحفظة ارتفعت إلى 153 مليار جنيه إسترليني أواخر نوفمبر لتتجاوز هدفها البالغ 150 مليار جنيه إسترليني بنهاية عام 2021.

وأشار إلى أن البنك يواصل التوسع في قطاعي الإقراض الشخصي والتمويل العقاري وبطاقات الائتمان.

ومضى يقول إن البنك الوطني قد وسع جميع مبادرات التمويل العقاري للبنك المركزي لفئات الدخل المنخفض والمتوسط ​​لتشمل حجم محفظة القطاع البالغ 11 مليار جنيه إسترليني.

في نهاية العام المالي الماضي “من يوليو 2020 / يونيو 2021” ، حقق البنك الأهلي المصري إجمالي ربح قبل الضريبة قدره 37.776 مليار جنيه مقابل 30.602 مليار جنيه في نهاية السنة المالية المنتهية في يونيو 2020. زيادة 7.1 مليار جنيه بنسبة 23.4٪.

وأظهرت البيانات المالية للبنك أن صافي دخل البنك يصل إلى 15.003 مليار جنيه في نهاية يونيو ، مقابل 13.067 مليار جنيه في نهاية يونيو 2020 ، بزيادة قدرها 1.9 مليار جنيه.

بلغ حساب ضريبة الدخل حوالي 22.7 مليار جنيه إسترليني في نهاية يونيو مقارنة بـ 17.5 مليار جنيه إسترليني في نهاية يونيو 2020.

بلغ العائد على القروض والإيرادات المماثلة حوالي 214.9 مليار جنيه في نهاية يونيو مقارنة بـ 187.6 مليار جنيه في نهاية يونيو 2020 ، وبلغت تكلفة الودائع والتكاليف المماثلة 163.040 مليار جنيه في نهاية يونيو 2021 ، مقارنة بـ 143.848 مليار جنيه إسترليني نهاية يونيو 2020.

بلغ صافي الدخل من العائد 51.941 مليار جنيه في نهاية يونيو 2021 ، مقارنة بـ 44.778 مليار جنيه في نهاية يونيو 2020.

بلغ صافي دخل الرسوم والعمولات في نهاية يونيو 2021 حوالي 7.410 مليار جنيه إسترليني مقارنة بـ 7.091 مليار جنيه إسترليني في نهاية يونيو 2020.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *