منوعات

مدبولي: الدولة لديها آليات لمواجهة ظاهرة البناء غير القانوني بما يحقق المصلحة العليا

أكد الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء خلال اجتماع مجلس الوزراء ، اليوم الخميس ، أن هناك إصرارا من الحكومة خلال هذه المرحلة على معالجة أي مبنى في مهده ، مع الإزالة الفورية واتخاذ كافة الإجراءات القانونية بحق المخالفين. مبينا انه تم عقد اكثر من اجتماع بحضور الوزراء المختصين وتم الاتفاق على مجموعة من النقاط المهمة منها انشاء وحدات في كل محافظة تكون تحت اشراف المحافظ مباشرة. لرصد أي متغيرات مكانية أو الشروع في تشييد أي مبان مخالفة ، يتم تكليف كوادر مؤهلة من المهندسين والفنيين المؤهلين لإدارتها ، إلى جانب تدريبهم بالتنسيق مع إدارة المساحة العسكرية للاستفادة من النظام المكاني. المتغيرات بشرط أن تكون نفس الوحدة متداولة في أجهزة المدن الجديدة على مستوى الجمهورية.

في ضوء ذلك أكدت الدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية أن التنسيق جار بالفعل مع مسؤولي دائرة المساحة العسكرية. بهدف توفير الأطقم اللازمة لتشغيل وحدات مراقبة المخالفات التي سيتم إنشاؤها في كل محافظة ، وتدريب من سيتم اختيارهم للقيام بهذا العمل ، لافتا في الوقت ذاته إلى أهمية الاستفادة من مخرجات نظام المتغيرات المكانية ، لمواجهة ومعالجة ظاهرة البناء غير المشروع.

وأكد رئيس مجلس الوزراء أن هناك متابعة على مدار اليوم لهذا الملف المهم الذي تضعه الحكومة على جدول الأولويات ، مؤكدا عزم الحكومة القضاء نهائيا على ظاهرة البناء غير القانوني والتعدي على الأراضي الزراعية ، مؤكدا أن الدولة لديها الآليات والأدوات اللازمة لتنفيذ ذلك. تحقيقا للمصلحة العليا للوطن ، ولضمان مستقبل أفضل لهذا الوطن وشعبه.

وشكر الدكتور مصطفى مدبولي خلال اللقاء مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار ، مؤكدا أن الزملاء المسؤولين عنه قد نجحوا في إعادته إلى دوره الرئيسي المنوط به كداعم لصانع القرار بالدراسات والرؤى والقرارات. الأفكار التي طرحها ، وفي هذا الصدد أشاد رئيس مجلس الوزراء بجائزة المركز. ستيفي ميدل إيست “برونزية للابتكار في إدارة التكنولوجيا والتخطيط والتنفيذ” تقديراً لتطوير المركز لتطبيق الهاتف المحمول “في خدمتك”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *