منوعات

مدبولي: الفعل الأحادي لسد النهضة يؤدي إلى نتائج تهدد السلام العالمي

وشدد الدكتور مصطفى مدبولي على ضرورة التوصل إلى اتفاق قانوني ملزم بشأن قواعد ملء وتشغيل سد النهضة بما يحفظ الحقوق والمصالح المشتركة ، مع عدم اتخاذ أي قرارات أحادية الجانب تؤثر سلبا على الاستقرار في المنطقة ، مضيفا أن مصر يحرص على مواصلة عملية التفاوض مع كل السودان وإثيوبيا للتوصل إلى هذا الاتفاق الملزم.

وأشار رئيس مجلس الوزراء إلى أن الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية أكد في خطابه أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة أن مصر سعت منذ عقود لتقوية وتعميق أواصر التعاون مع أشقائها من حوض النيل. الدول التي لها علاقات أبدية معهم. وأن استمرار التعثر في المفاوضات بشأن سد النهضة سيكون له انعكاسات سلبية على الاستقرار والتنمية في المنطقة بشكل عام وفي مصر بشكل خاص ، مؤكدا: “مع اعترافنا بحق إثيوبيا في التنمية ، فإن مياه النيل لمصر تعد بمثابة مسألة حياة ومسألة وجود “.

ومن هنا دعا رئيس مجلس الوزراء الخبراء والفنيين إلى الخروج بتوصيات يمكن أن تستند إلى قضايا المياه المشتركة العابرة للحدود ، خاصة أن الإجراءات الأحادية الجانب لدول المنبع ستؤدي حتما إلى نتائج سلبية تهدد السلام العالمي ، مؤكدا أننا نشهد الآن العديد من دول المنبع تحاول بسط هيمنتها على الأحواض. إن الطاقة الكهرومائية للعديد من الأنهار في الوطن العربي ، ليس فقط لإنتاج الطاقة الكهرومائية وإحياء المشاريع الزراعية ، بل للتحكم في تدفق المياه وإلحاق الضرر بدول المصب ، وبالتالي فإن الجغرافيا السياسية لأحواض الأنهار تتشكل من خلال المصالح الوطنية لدول المنبع التي لا تبالي ببلدان المصب.

ألقى الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء كلمة مسجلة خلال افتتاح أسبوع القاهرة للمياه 2020 ، نقل خلالها تحيات الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية ، وتمنياته له بالتوفيق للفعاليات ، و وأعرب عن سعادته بافتتاح أسبوع القاهرة للمياه للعام الثالث على التوالي ، بعد النجاح الذي تحقق في النسختين السابقتين 2018 و 2019.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *