بنوك ومؤسسات

نيفين جامع: هيئة تطوير المشروع ضخت 36 مليار جنيه إسترليني في سبع سنوات

قالت نيفين جامع ، وزيرة التجارة والصناعة والمدير التنفيذي لوكالة تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر ، إن الوكالة تمكنت من ضخ ما يقرب من 36 مليار جنيه إسترليني من الأموال بين القروض المباشرة على مدى السنوات السبع الماضية وتمويل المشروعات الصغيرة ، مشاريع متناهية الصغر وكثيفة العمالة ، من خلال أكثر من 1.4 مليون مؤسسة صغيرة ومتناهية الصغر بالإضافة إلى مشاريع بنية تحتية كثيفة العمالة.

وأضاف جامع أن الوكالة نالت ثقة عدد كبير من المانحين الدوليين ، خاصة بعد تضاعف معدلات تمويل المشاريع في السنوات الأخيرة ، واهتمام الدولة بالقطاع وحرص الرئيس على مساعدة العاملين في هذه المشاريع بكل الوسائل لدعمها.

وأشادت نيفين جامع بالتعاون المثمر بين وزارة التعاون الدولي ووكالة تطوير الأعمال حيث أن الوزارة شريك مهم وداعم لأنشطة الوكالة وتعمل دائما على حشد الموارد المالية اللازمة للتوسع في مختلف المشاريع المنفذة في جميع المجالات. المحافظات سواء لتمويل المشاريع الصغيرة ومتناهية الصغر وللدعم الفني والتسويق أو لتنفيذ مشاريع البنية التحتية وتنمية المجتمع باستخدام القوى العاملة الكثيفة وغير النظامية وتدريبهم لتزويدهم بمهارات جديدة تمكنهم من إيجاد مستقرة. فرص توظيف.

وأكدت أن الوكالة تحاول حاليا إقامة ارتباط إلكتروني مع جميع الجهات الحكومية المشاركة في تطوير المشاريع لتسهيل تقديم الخدمات للمواطنين ، وفق بروتوكول تم توقيعه مؤخرا مع وزارة الاتصالات.

جاء ذلك خلال لقاء وزيرة التجارة والصناعة نيفين جامع والرئيس التنفيذي لوكالة تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر مع د. رانيا المشاط وزيرة التعاون الدولي ، بحضور نخبة من المسؤولين في وزارة التعاون الدولي والوكالة ، حيث عقد الجانبان اجتماعا لبحث سبل توفير الوسائل اللازمة لتنفيذ انشطة الوكالة. جهاز لمساعدة الشركات الصغيرة ومتناهية الصغر على توفير آلاف فرص العمل للمواطنين ، ومساعدتهم على زيادة دخلهم ورفع مستوى معيشتهم.

انقر هنا لمتابعة أموال الغد في تطبيق Pulse

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *