منوعات

وزارة الخارجية تؤكد حرص مصر على تعزيز فرص التعاون مع بولندا

أكد السفير بدر عبد العاطي مساعد وزير الخارجية للشؤون الأوروبية حرص الجانب المصري على تعزيز فرص التعاون مع بولندا في عدة مجالات منها التكنولوجيا الحديثة وتكنولوجيا المعلومات والذكاء الاصطناعي.

جاء ذلك خلال اللقاء الذي عقده عبد العاطي بوزارة الخارجية البولندية بحضور السفير حسام القويش سفير مصر في وارسو مع الجانب البولندي ممثلاً بوكيل وزير الخارجية للشؤون الإفريقية. الشرق الأوسط والتعاون الاقتصادي والتنموي ، ومدير دائرة أفريقيا والشرق الأوسط بالوزارة.

وتناول اللقاء مجمل العلاقات الثنائية بين البلدين في المجالين السياسي والاقتصادي ، فضلا عن عدد من القضايا الإقليمية والدولية ، وموضوع سد النهضة ، والأوضاع في ليبيا وسوريا ، والقضية الفلسطينية ، الشرقية. كما تمت مناقشة قضايا البحر المتوسط ​​وملف الهجرة غير الشرعية وآليات مكافحة الإرهاب وحقوق الإنسان.

وأكد السفير بدر العاطي ، حرص مصر على الحفاظ على زخم العلاقات الثنائية بين الجانبين ، ومواصلة تنظيم الزيارات الرسمية المتبادلة بين مسؤولي البلدين ، لما لها من أثر إيجابي على كافة مجالات التعاون بينهما.

وأشار إلى أهمية استمرار استئناف المشاورات لاستكمال مبادرة التعاون بين البلدين لتوقيع مذكرة تفاهم بين المنطقة الاقتصادية لقناة السويس وكاتوفيتشي لإنشاء منطقة الصناعات البولندية في مصر ، بهدف خلق فرص استثمارية لها. الشركات البولندية في السوق المصري ، وكذلك الاستفادة من الامتيازات والضمانات والإعفاءات التي تمنحها الحكومة المصرية. للمستثمر الأجنبي المضمون من الجانب البولندي.

وقال إن بولندا تعتبر مصر شريكا رئيسيا وبوابة لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا ، بالإضافة إلى دورها الحيوي في تحقيق الأمن والاستقرار في المنطقة ، مما يجعلها منطقة جاذبة لتحقيق المنفعة الاقتصادية والاستثمارية المتبادلة بين دول المنطقة. بلدين.

كما أوضح أهمية مواصلة البحث وتطوير علاقات التعاون بين مصر ودول “فيسغراد” والتطلع إلى إنشاء منطقة صناعية لدول التجمع في المنطقة الاقتصادية لقناة السويس ، وكذلك المناطق الصناعية والحرة والاستثمارية في مصر. الأمر الذي من شأنه تعزيز فرص التعاون بين الجانبين.

وشدد على ضرورة استمرار التنسيق مع دول المجموعة في مختلف القضايا ذات الاهتمام المشترك في علاقات متبادلة المنفعة ذات التوجه المستقبلي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *