منوعات

وزير التنمية المحلية يبحث مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي مجالات التعاون المشترك

عقد اللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية اجتماعا مع الدكتورة رندة أبو الحسن الممثلة المقيمة لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في مصر والدكتورة هبة وفا مديرة التنمية المحلية وبرامج النوع الاجتماعي وتمكين المرأة بمركز القاهرة. برنامج الأمم المتحدة الإنمائي.

حضر اللقاء: السفيرة لمياء مخيمر مساعد وزير الخارجية ومدير التعاون الدولي من أجل التنمية بالوزارة وعدد من قيادات وزارة التنمية المحلية. وجرى خلال اللقاء مناقشة فعاليات مشروع وزارة التنمية المحلية الداعم الذي يتم تنفيذه بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي.

وشدد اللواء محمود شعراوي في بداية اللقاء على اهمية التعاون المثمر بين الوزارة وبرنامج الامم المتحدة الانمائي من خلال برنامج الدعم الفني الذي يعد استمرارا للتعاون المشترك الذي بدأ من عام 2009 حتى 2015 في مجالات دعم اللامركزية وإصلاح نظام الإدارة المحلية الذي استفادت منه الوزارة.

وأشار وزير التنمية المحلية إلى أن الوزارة لديها أجندة عمل تسعى إلى تحقيقه بالتعاون مع الجهات الداعمة والمانحة والشركاء الدوليين والوزارات المعنية.

وأضاف أن برنامج الأمم المتحدة الإنمائي يدعم التنمية المحلية في تنفيذ بعض مجالات وأولويات العمل ، بما في ذلك التطوير المؤسسي للوزارة لتكون قادرة على دعم الإدارة المحلية وتطوير أنظمة عملها ، وتفعيل سياسات اللامركزية المالية والإدارية في على المستوى الوطني ، وبناء قدرات العاملين في الإدارة المحلية وتدريبهم على تنفيذ اختصاصاتهم على الوجه الأمثل. كفاءة وفعالية.

وأكد اللواء محمود شعراوي اهتمام الوزارة بالمحافظات الأقل حظا والسعي لتحقيق العدالة بين المحافظات من حيث فرص التنمية ، مشيرا إلى جهود الوزارة الحالية في هذا المجال من خلال تطوير التنمية المحلية للتدريب في سقارة وتبسيط الإجراءات في خدمة المواطن. المراكز في المحافظات.

أكد وزير التنمية المحلية اهتمام الوزارة بتطوير القدرات المؤسسية والتنمية الاقتصادية والإدارية على المستوى المركزي ومستويات الإدارة المحلية بالمحافظات ، مؤكدا أن الوزارة مستمرة في تحسين جودة تقديم الخدمات للمواطنين وتولي أهمية قصوى لذلك. تنفيذ توجيهات القيادة السياسية بهذا الشأن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *