منوعات

وزير الصحة التونسي: دخلنا مرحلة يصعب فيها متابعة إصابات كورونا

أكد وزير الصحة التونسي فوزي مهدي أن 60٪ من التونسيين يجهلون حقيقة الوضع الصحي الذي أصبح خطيرًا بسبب تفشي فيروس “كورونا” المستجد (كوفيد -19) ولا يرتدون الكمامة ، محذرا من دخول الدولة المرحلة الرابعة من تفشي الفيروس وهو انتشار عدوى مجتمعية يصعب فيها تتبع الحالات وتحديد مصدر العدوى.

وأوضح المهدي – في بيان اليوم الأربعاء – أن وصف الوضع بـ “الخطير للغاية” ليس بسبب تفشي الفيروس في البلاد ؛ بل يعود إلى قلة وعي المواطنين بخطورة الوضع ، خاصة وأن التعايش مع الفيروس سيمتد لأشهر حتى العثور على اللقاح.

وفضل وزير الصحة التونسي إمكانية تخصيص العطلة المقبلة لفرض الحجر الصحي ، مشيرا إلى أن هذا الاقتراح سيعرض على الحكومة لدراسته خلال مجلس وزاري ، إلى جانب إجراءات أخرى لتعزيز الإجراءات الوقائية السابقة.

واعتبر أن فرض الحجر الصحي الشامل في تونس لم يعد فعالا الآن ، وأن اللجنة العلمية لمواجهة فيروس “كورونا” اقترحت تعزيز الإجراءات مثل منع التظاهرات إلى أقصى حد وغيرها من القرارات التي تفرض التطبيق الصارم.

يشار إلى أن وزارة الصحة التونسية أعلنت ، اليوم الأربعاء ، عن تسجيل 52 حالة وفاة جديدة بسبب الإصابة بفيروس كورونا المستجد ، خلال 48 ساعة. وبذلك يرتفع العدد الإجمالي للوفيات إلى 1153 ، فيما تم تسجيل 2125 حالة إصابة جديدة بالفيروس وبذلك يرتفع العدد الإجمالي للإصابات إلى 54278.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *