بنوك ومؤسسات

يساهم المصرف المتحد بمبلغ 500 مليون في التمويل المشترك لتطوير ميناء أبو قير بالإسكندرية

تحالف مصرفي بقيادة البنك الأهلي المصري كوكالة تمويل ، وشارك المصرف المتحد في 11 بنكًا ناشطًا في السوق ، وهي: بنك مصر ، البنك التجاري الدولي ، بنك الكويت الوطني ، بنك القاهرة ، كريدي أجريكول مصر ، تصدير. البنك المصري للتنمية وبنك الإسكندرية وبنك قناة السويس وبنك الاستثمار العربي يقدمون تمويلاً مشتركاً متوسط ​​الأجل بقيمة 12.3 مليار جنيه لشركة الغربلي للأعمال الهندسية المتكاملة.

يهدف التمويل المصرفي المشترك إلى تمويل جزء من العملية بتكليف من البحرية لتنفيذ ميناء أبو قير الجديد من خلال التوسعة الشمالية والجنوبية للميناء وتطوير مدينة أبو قير الجديدة بقيمة إجمالية تقارب 19.06 مليار. جنيه أو رطل للوزن.

حضر حفل التوقيع هشام عكاشة رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي المصري ويحيى أبو الفتوح نائب رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي المصري وأشرف القاضي رئيس المصرف المتحد وعاكف المغربي نائب رئيس بنك مصر وطارق فايد رئيس مجلس الإدارة. من مجلس إدارة بنك القاهرة عمرو الجنايني ، الرئيس التنفيذي للقطاع المؤسسي في البنك التجاري الدولي ، عمرو الألفي ، مدير عام أول ، رئيس قطاعات الأعمال في بنك الكويت الوطني ، جان بيير ، مدير الائتمان أجريكول مصر ، مرفت سلطان ، رئيس مجلس إدارة البنك المصري لتنمية الصادرات ، حسين الرفاعي ، رئيس مجلس إدارة بنك قناة السويس ، دانتي كامبيوني ، الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لبنك الإسكندرية هشام عبد العال. مساعد العضو المنتدب لبنك الاستثمار العربي ، ومعتصم الغربلي رئيس مجلس إدارة الشركة ، بالنيابة عن شركة الغربلي. عمل هندسي متكامل.

بمشاركة نيفين كشميري ، نائب الرئيس لوحدات الأعمال ، وألبرت نيسان ، رئيس تمويل القروض المشتركة ، ومجموعة عمل القروض المجمعة بالبنك.

صرح أشرف القاضي ، رئيس مجلس إدارة المصرف المتحد ، أن مشاركة المصرف المتحد في التمويل المشترك ضمن كوكبة من البنوك تهدف إلى استكمال عملية الشراكة الاستراتيجية لتعظيم النمو الاقتصادي بما يتماشى مع رؤية مصر 2030.

وقال القاضي إن الدولة المصرية تسعى جاهدة لخلق مناخ استثماري وتجاري قادر على المنافسة عالميا. لكسب المستثمرين للخريطة الاستثمارية لمصر. وكذلك تفعيل حركة التجارة العالمية واستعادة مكانة مصر وقوتها على خريطة التجارة العالمية من خلال تأهيل وتطوير الموانئ المصرية لتقديم كافة الخدمات اللوجستية والبحرية وفق أعلى معايير الجودة العالمية. لم يعد المناخ الاستثماري الحالي يخدم التوظيف ، بل ارضاء المستثمرين وتعظيم العائد الاقتصادي للدولة.

وأشاد أشرف القاضي بالإنجازات العظيمة التي حققتها البحرية في إطار خطة الدولة لإدخال الموانئ المصرية إلى العالم وتسهيل التجارة في الموانئ البحرية المصرية.

الجدير بالذكر أن حصص البنوك المشاركة في التمويل تبلغ 3.250 مليار جنيه للبنك الأهلي المصري ، و 3 مليار جنيه لبنك مصر ، و 1.022 مليار جنيه للبنك التجاري الدولي ، و 1 مليار جنيه لبنك الكويت الوطني. 750 مليون جنيه لكل من بنك القاهرة وكريدي أجريكول و 700 مليون جنيه للبنك المصري ، لتنمية الصادرات 500 مليون جنيه لكل بنك الإسكندرية وقناة السويس والمصرف المتحد و 300 مليون جنيه للبنك المصري. بنك الاستثمار العربي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *