بنوك ومؤسسات

يشارك البنك في فعاليات “احتفال المزارع” كجزء من مبادرة الشمول المالي

يشارك بنك الإسكندرية ، بالشراكة مع برنامج الغذاء العالمي ، في مبادرة البنك المركزي “احتفال المزارع” كجزء من مبادرة الشمول المالي ، والتي تستمر من 1 إلى 15 سبتمبر.

حيث ينظم بنك الإسكندرية فعاليات يوم المزارعين في 5 محافظات هي سوهاج وأسيوط وقنا والأقصر وأسوان بهدف دعم جهود دمج المزارعين في النظام الاقتصادي الرسمي وتقديم الخدمات المصرفية لهم في إدارة أعمالهم بشكل أفضل. .

تعد مشاركة البنك في هذه الفعاليات جزءًا من استراتيجية البنك للمساهمة في تحقيق أهداف التنمية المستدامة ، حيث يدعم البنك أصحاب الحيازات الصغيرة بالتعاون مع برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة بالخدمات المالية وغير المالية.

قال دانتي كامبيوني ، الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لبنك الإسكندرية: “شهد القطاع الزراعي في مصر نموًا ملحوظًا على الرغم من الأحداث غير العادية التي يمر بها العالم ، مما يؤكد أنه أحد أكثر القطاعات مرونة واستقرارًا في الاقتصاد المصري. “

وأضاف كامبيوني أن مشاركة بنك الإسكندرية في احتفالات الفلاح هي جزء من خطط البنك لمواصلة مساعدة المزارعين أصحاب الحيازات الصغيرة على دمجهم في الاقتصاد الرسمي والعمل مع برنامج الغذاء العالمي التابع للأمم المتحدة يهدف إلى تحسين الإنتاجية وبالتالي تحسين الإنتاجية. المستوى المعيشي للمجتمعات الزراعية الصغيرة في صعيد مصر وتسهيل وصول المزارعين إلى الأسواق الرسمية مما يساهم في التنمية الاقتصادية “.

أكد برافين أغراوال ، مدير برنامج الأغذية العالمي في مصر ، أن الشمول المالي هو أداة قوية لتحسين حياة الأفراد والعائلات والمجتمعات بشكل مستدام. يفخر برنامج الأغذية العالمي بالعمل مع شركاء ماليين مثل البنك المركزي وبنك الإسكندرية لدعم جهود الدولة المصرية نحو التنمية الريفية والزراعية الشاملة. بينما نحتفل بالمزارعين المصريين ، فإننا ندرك دور وضرورة الوصول إلى الخدمات الاقتصادية كوسيلة لإدماج وتمكين المرأة وزيادة الإنتاجية من أجل تحقيق رؤية مصر 2030 وأهداف التنمية المستدامة.

يدعم بنك الإسكندرية أصحاب الحيازات الصغيرة من خلال فتح حسابات بنكية تتيح لهم الاستفادة من برامج التمويل الأصغر المختلفة للبنك ، بما في ذلك مشروعات القروض الصغيرة للماشية ، والتي تستهدف مجموعات متكاملة من العملاء المحتملين للبنك ، بما في ذلك النساء والشباب في المحافظات الخمس.

سيوفر البنك أيضًا مجموعة من التسهيلات أثناء إجراء الجولات في مناطق مختلفة ، بما في ذلك إلغاء رسوم فتح الحساب والحد الأدنى للمبلغ الصغير والحسابات الجارية والتوفير ، وعروض الائتمان الأصغر الخاصة بمشاريع الثروة الحيوانية ، بالإضافة إلى الدورات والفعاليات التمهيدية للترويج. الوعي المالي مع التركيز بشكل خاص على النساء والشباب ، سينفذ البنك أنشطة تعليمية خاصة لتعزيز الوعي المالي والادخاري للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 8 إلى 12 عامًا.

يشار إلى أن استراتيجية الشمول المالي لبنك الإسكندرية تهدف إلى تصميم وتقديم حلول مالية وغير مالية مبتكرة تدعم التنمية الاقتصادية المتكاملة والشمول المالي والاستدامة البيئية من أجل تحقيق الرؤية المصرية 2030 والولايات المتحدة. تساهم الدول في تحقيق أهداف التنمية المستدامة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *